عرب وعالم

استمرار أزمة الاستقالات في الحكومة البريطانية

كتبت – إيمان حامد

تتواصل أزمة استقالات الوزراء في الحكومة البريطانية، مما يضع رئيس الوزراء بوريس جونسون في مأزق، بحسب وكالات.

وأعلن صباح اليوم الأربعاء عضوان جديدان في الحكومة استقالتهما، حيث استقال وزير الدولة لشؤون الأطفال والعائلات، ويل كوينس، ومساعدة وزير الدولة لشؤون النقل، لورا تروت، كما استقالت وزيرة العدل فيكتوريا أتكنز من الحكومة.

وقالت فيكتوريا: “القيم مثل النزاهة والاحترام والمهنية يجب أن تهمنا جميعا.. هذه القيم تنقسم تحت قيادتك (بوريس جونسون)”.

كما قدم وزير الإسكان مايكل غوف استقالته.

وقدّم وزيرا الصحة والمال البريطانيان ساجد جاويد وريشي سوناك استقالتهما من الحكومة، أمس الثلاثاء، ليصل مجموع الوزراء والمسؤولين المستقيلين إلى 18.

وفي كلمة أمام مجلس العموم الأربعاء، قال جونسون: “أرفض التنمر واستغلال السلطة سواء في حزب المحافظين أو خارجه”.

وأضاف: “نبذل جهودا في مجالات عدة وسنواصل عملنا لتحقيق مزيد من النتائج.. يجب أن تستمر الحكومة في عملها وأن لا تنسحب”.

وتأتي الاستقالات في أعقاب سلسلة من الفضائح التي أحاطت بحكومة بوريس جونسون، آخرها اتهام وزير سابق بالتحرش الجنسي.

وقال محللون لفرانس24 أن هناك توقعات بأن تتم بعض الإجراءات لسحب الثقة من رئيس الوزراء لكنها أنباء غير رسمية.

زر الذهاب إلى الأعلى